المشاركة في المظاهرات (حول العالم)

مع انتشار التكنولوجيات الشخصية، يوثق المتظاهرون من مختلف المسارب السياسية مظاهراتهم - ومواجهاتهم مع الشرطة - بشكل متزايد باستخدام الأجهزة الإلكترونية مثل الكاميرات والهواتف المحمولة. في بعض الحالات، الحصول على لقطة واحدة لشرطة مكافحة الشغب وهي تهاجمك ونشرها على الإنترنت يشكل فعلاً محورياً ويمكنه تسليط الضوء على قضيتك. فيما يلي نصائح مفيدة في حال كنت في مظاهرة وشعرت بالقلق إزاء حماية أجهزتك الإلكترونية أو في حال تم التحقيق معك أو احتجازك أو اعتقالك من قبل الشرطة. تذكر أن هذ النصائح هي مجرد إرشادات عامة، وإذا كانت لديك مخاوف محددة يرجى التحدث إلى محام.

تحضير أجهزتك الشخصية للمظاهرة Anchor link

فكر ملياً بمحتويات هاتفك قبل إحضاره إلى مظاهرة ما. يحوي هاتفك ثروة من البيانات الخاصة، وتتضمن قوائم الاتصال خاصتك، والأشخاص الذين اتصلت بهم مؤخراً، ورسائلك النصية وبريدك الإلكتروني وصورك ومقاطع الفيديو وبيانات تحديد الموقع الجغرافي GPS وتاريخ تصفحك للإنترنت وكلمات السر خاصتك وجلسات تسجيل الدخول الفاعلة active logins، بالإضافة إلى محتويات حساباتك على الشبكات الاجتماعية. ويمكن لشخص ما استخدام كلمات السر المخزنة على جهازك للحصول على المزيد من المعلومات المخزنة على خوادم (سيرفرات servers) بعيدة. (يمكنك تسجيل الخروج من هذه الخدمات).

في العديد من الدول، يتوجب على الناس تسجيل بطاقات الهاتف عند شراء هاتف محمول. وإذا أخذت هاتفك إلى المظاهرة، يسهل على الحكومة معرفة أنك هناك. إذا كنت بحاجة لإخفاء مشاركتك في المظاهرة عن الحكومة، غطّ وجهك حتى يصعب التعرف إليك من الصور. ​ولكن، تذكر أن الأقنعة قد تسبب لك المشاكل في بعض الأماكن بسبب القوانين التي تمنع الأقنعة. ، ولا تأخذ هاتفك معك. إن كان لا بد من إحضار الهاتف معك، حاول أن تجلب هاتفاً غير مسجل باسمك.

لحماية حقوقك، فكر بجعل تفتيش هاتفك أكثر صعوبة. يمكنك أيضاً أن تنظر في جلب هاتف يمكن التخلص منه أو هاتف بديل لا يحوي معلومات حساسة، ولم تستخدمه أبداً لتسجيل الدخول في أي من حسابات التواصل أو الشبكات الاجتماعية الخاصة بك، ولا تمانع خسارته أو مفارقته لفترة من الزمن. إذا كان لديك الكثير من المعلومات الحساسة أو الشخصية على الهاتف، الهاتف البديل قد يكون خياراً أفضل.

الحماية بكلمة السر وخيارات التشفير: احم هاتفك دائماً. وفي حين أن حماية هاتفك بكلمة سر يشكل حاجزاً صغيراً للوصول إلى البيانات، اعلم أن مجرد تأمين أو حماية هاتفك بكلمة سر ليس حاجزا فعالا لتحليل خبير في أمن المعلومات. يوفر كل من الأندرويد والآيفون خيارات لتشفير الذاكرة بشكل كامل full-disk encryption في نظام التشغيل، ويتوجب عليك استخدام ذلك الخيار، على الرغم من أن أكثر الحلول أماناً هو ترك هاتفك في مكان آخر.

إحدى مشاكل تشفير الهواتف المحمولة هي أن أندرويد يستخدم نفس كلمة السر لقفل الشاشة ولتشفير الذاكرة. هذا التصميم سيئ لأنه يجبر المستخدم إما على اختيار كلمة سر ضعيفة للتشفير، أو إدخال كلمة سر طويلة ومزعجة لفك قفل الشاشة. قد يكون أفضل حل وسط هو استخدام بين 8-12 حرفاً عشوائياً ولكن يسهل إدخالهم بسرعة على جهازك. أو إذا كانت لديك صلاحيات الجذر root على جهازك الأندرويد وتعرف كيفية استخدام shell يمكنك قراءة ما يلي للحصول على تعليمات حول وضع كلمة سر منفصلة (أطول) للتشفير الكامل للقرص. (انظر أيضاً "التواصل مع الآخرين" لتفاصيل حول كيفية تشفير الرسائل النصية والاتصالات الصوتية).

أنشئ نسخة احتياطية من بياناتك: من المهم إنشاء نسخ احتياطية من بياناتك بشكل دوري، وخصوصاُ إذا وقع جهازك في يدي ضابط شرطة. ربما لن تستعيد هاتفك لفترة من الزمن (أو أبداً)، ومن الممكن أن تُحذَف محتوياته، سواء عمداً أو بغير قصد.

ولأسباب مماثلة، فكر بكتابة رقم هاتف مهم، - ولا يجرّمك - على جسمك بقلم دائم في حال ضياع هاتفك والسماح لك بإجراء اتصال هاتفي.

معلومات موقع برج التغطية الخليوية:عندما تأخذ هاتفك إلى مظاهرة، يسهل على الحكومة معرفة أنك كنت هناك بالحصول على تلك المعلومات من شركة الخليوي. (نحن نعتقد أن الحكومات يتوجب عليها أن تحصل على مذكرة فردية للحصول على معلومات الموقع الجغرافي، ولكن الحكومات غالباً ما تخالفنا الرأي). إذا كنت بحاجة للحفاظ حقيقة مشاركتك في مظاهرة ما سراً عن الحكومة، لا تأخذ هاتفك المحمول معك. إن كان لا بد من إحضار هاتف محمول معك، حاول أن تجلب هاتفاً غير مسجل باسمك.

إذا كنت تشعر بالقلق حول احتمال اعتقالك في المظاهرة، من الأفضل ترتيب رسالة لصديق موثوق في مكان آمن وبشكل مسبق. اكتب رسالة نصية لذلك الشخص بشكل مسبق وجهزها لتستطيع إرسالها بسرعة في حال اعتقالك حتى تعلمهم بذلك. أيضاً يمكنك التخطيط مسبقاً لمكالمة مع صديق بعد انتهاء المظاهرة؛ وإذا لم يسمعوا منك فيمكنهم افتراض أنك اعتُقِلت.

بالإضافة إلى معرفة أنك اعتقلت وصودر هاتفك، يمكن لصديقك الموثوق أن يغير كلمات السر لبريدك الإلكتروني وحسابات التواصل الاجتماعي خاصتك في حال أجبرتك السلطات على إعطائهم كلمات السر الخاصة بك.

يرجى ملاحظة أن إخفاء أو تدمير الألة عمداً قد يعتبر فعلاً غير قانوني في بعض المناطق (بما في ذلك العديد من الديمقراطيات الاجتماعية).

تأكد أنك وصديقك تفهمان القانون والأخطار قبل القيام بهذه الخطة. مثلاً، إذا كنت تتظاهر في بلد له تاريخ عريق في سيادة القانون وحيث التظاهر بحد ذاته ليس جريمة، يمكن أن يؤدي التآمر لإبقاء قوات الأمن خارج حساباتك إلى خرقك للقانون في حين كان يمكن أن تخرج دون تهم. ومن ناحية أخرى، إذا كنت تخشى على سلامتك الشخصية وسلامة زملائك من ميليشيات، فإن حماية هويات أصدقائك وبياناتك الشخصية قد يكون أكثر أهمية من الامتثال للتحقيق.

أنت في المظاهرة - ماذا الآن؟ Anchor link

متى ما وصلت إلى المظاهرة، تذكر أن قوات الأمن قد تكون تراقب الاتصالات في المنطقة. يمكنك تشفير  دردشاتك باستخدام ChatSecure، ورسائلك النصية ومحادثاتك الهاتفية بواسطةSignal.

تذكر أنه حتى لو شفرت اتصالاتك، فإن بياناتك الوصفية غير مشفرة؛ هاتفك المحمول سيكشف موقعك والبيانات الوصفية لاتصالاتك مثل مع من تتكلم والمدة الزمنية للمكالمة.

إذا كنت ترغب بالحفاظ على سرية مكانك وهويتك، تأكد من حذف جميع البيانات الوصفية من صورك قبل أن تنشرها أو تشاركها.

في ظروف أخرى، يمكن الاستفادة من البيانات الوصفية لبيان مصداقية الأدلة التي تم جمعها في مظاهرة ما. أنشأ مشروع الجارديان Guardian Project أداة تدعى إنفورماكام InformaCam تسمح لك بتخزين البيانات الوصفية وتضمين معلومات حول الإحداثيات الجغرافية للمستخدم وارتفاعه عن سطح البحر واتجاه البوصلة ومعلومات الإضاءة وتواقيع الأجهزة المجاورة وأبراج التغطية وشبكات الواي فاي؛ وتفيد في توفير تفاصيل حول الظروف والسياق الذي التقطت به الصورة.

آخر تحديث: 
2015-11-19
JavaScript license information