الحفاظ على أمان بياناتك

أحد أكبر التحديات في الدفاع عن بياناتك من أولئك الذين قد يرغبون بالحصول عليها هو الكم الهائل من البيانات التي تخزنها أو تحملها، وسهولة أخذها منك. يحمل الكثيرون منا الأرشيف الكامل لجهات الاتصال الخاصة بنا واتصالاتنا ومستنداتنا الحالية على أجهزة الكمبيوتر والهواتف المحمولة الخاصة بنا. يمكن أن تتضمن هذه البيانات معلومات سرية من عشرات - أو حتى آلاف - من الناس. يمكن سرقة أو نسخ كمبيوتر محمول (لابتوب) أو هاتف محمول في ثوان.

الولايات المتحدة هي مجرد واحدة من العديد من الدول التي تصادر وتنسخ البيانات عند الحدود. يمكن أن تؤخذ البيانات منك عند الحواجز أو تنتزع منك في الشارع، أو تُسرَق من منزلك.

مثلما يمكنك القيام باتصالاتك بشكل أكثر أمناً عبر استخدام التشفير، يمكنك جعل كشف أسرار بياناتك أكثر صعوبة على الذين يسرقونها مادياً. يمكن قفل أجهزة الكمبيوتر والهواتف المحمولة باستخدام كلمات السر وأرقام التعريف الشخصية PIN أو إيماءات القفل (gestures)، ولكن هذه الأقفال لا تساعد في حماية بياناتك في حال أخذ جهازك. من السهل نسبياً تجاوز هذه الأقفال، لأن بياناتك مخزنة بشكل يسهل قراءته على هذه الأجهزة. فكل ما يحتاجه مهاجم ما هو الوصول إلى ذاكرة التخزين بشكل مباشر، ومن ثم يمكن نسخ البيانات أو معاينتها دون معرفة كلمة السر الخاصة بك.

إذا كنت تستخدم التشفير، لن يحتاج خصمك إلى جهازك فحسب، بل إلى كلمة السر أيضاً لفك تشفير بياناتك - لا يوجد طريق مختصرة.

تشفير كل بيانتك أسهل وأكثر أماناً من تشفير بضع مجلدات. توفر معظم الكمبيوترات والهواتف الذكية خيار تشفير القرص بأكمله. يوفر أندرويد الخيار ضمن إعدادات "الأمان"، بينما تسمي أجهزة آبل الخيار بـ "حماية البيانات" وتفعله إذا قمت بوضع رمز مرور للجهاز.على كمبيوتر يعمل بإصدار Pro من ويندوز، تعرف باسم "BitLocker".

مغلق كود ميزة "BitLocker" والملكية، وهو ما يعني أنه من الصعب للمراجعين الخارجيين لنعرف بالضبط كيف آمن هو عليه. باستخدام ميزة "BitLocker" يتطلب تثق مايكروسوفت يوفر نظام التخزين الآمن دون نقاط الضعف الخفية. من ناحية أخرى، إذا كنت بالفعل تستخدم نظام التشغيل Windows، فإنك الثقة بالفعل مايكروسوفت بالقدر نفسه. إذا كنت قلقا بشأن مراقبة من هذا النوع من المهاجمين الذين يمكن أن نعرف من أو الاستفادة من الباب الخلفي في Windows أو ميزة "BitLocker"، قد ترغب في النظر في نظام التشغيل مفتوح المصدر البديل مثل جنو / لينكس أو BSD، وخاصة الإصدار الذي وقد صلابة ضد الهجمات الأمنية، هذه الذيول أو Qubes OS.

تقدم أبل المدمج في ميزة تشفير القرص الكامل على ماك دعا FileVault. على توزيعات لينكس، وعادة ما عرضت تشفير القرص الصلب عند أولا إعداد النظام الخاص بك. في الوقت الذي تم تحديث هذا الدليل، نحن لم يكن لديك أداة تشفير القرص الكامل للإصدارات من ويندوز التي لا تتضمن ميزة BitLocker أننا يمكن أن يوصي.

مهما كان اسم الخيار على جهازك، فإن قوة تشفيرك تعادل جودة كلمة السر خاصتك. إذا حصل المهاجم على جهازك بحوزته، فإن لديه كل الوقت لتجربة كلمات سر جديدة. يمكن للبرامج الجنائية تجربة ملايين كلمات السر في الثانية. ذلك يعني أن رقم تعريف شخصي PIN من أربع خانات لن يحمي بياناتك لوقت طويل أبداً، وحتى كلمات السر الطويلة قد تبطئ المهاجم فقط. لتكون كلمة السر قوية فعلاً تحت هذه الظروف يجب أن تكون أطول من 15 حرفاً.

ولكن فعلياً لن يقوم أغلبنا بتذكر وإدخال عبارات مرور طويلة على هواتفنا وأجهزتنا المحمولة. وفي حين أن التشفير يمكن أن يكون مفيداً لمنع الوصول العارض، يتوجب عليك حماية البيانات السرية فعلاً بحفظها بعيداً عن الوصول المادي المباشر من المهاجمين، أو بإخفائها بعيداً على جهاز أكثر أماناً بشكل كبير.

إنشاء جهاز آمن Anchor link

الحفاظ على بيئة آمنة يحتاج الكثير من الجهد. بأفضل الأحول، يتوجب عليك تغيير كلمات السر وعاداتك وربما حتى البرامج التي تستخدمها على جهازك أو كمبيوترك الرئيسي. وفي أسوأ الأحوال، يتوجب عليك التفكير بشكل دائم بما إذا كانت تتسرب منك معلومات سرية أو إذا كنت تتبع ممارسات غير آمنة. وحتى لو كنت تعرف المشاكل، قد لا تكون الحلول بيدك. قد يلزمك الآخرون باتباع ممارسات رقمية غير آمنة حتى بعد شرحك للمخاطر لهم. على سبيل المثال، قد يريد زملاء العمل أن تستمر بفتح مرفقات البريد الإلكتروني منهم، رغم معرفتك أن مهاجميك يمكن أن ينتحلوا شخصيتهم ويرسلوا برمجيات خبيثة إليك. أو ربما تكون قلقاً حول كون كمبيوترك الرئيسي مخترقاً بالفعل.

من الاستراتيجيات التي يمكنك النظر بها، هي حماية البيانات الهامة بتخزينها على جهاز كمبيوتر أكثر أماناً. استخدم ذلك الجهاز في أحيان متفرقة فقط، وعندما تستخدمه كن حذراً وانتبه لأفعالك. إذا كنت تريد فتح ملحقات، أو استخدام برامج غير آمنة، قم بذلك على جهاز مختلف.نصيحة: إذا كنت تقوم بإعداد جهاز آمن، فما هي الخطوات الإضافية التي يمكنك اتخاذها لجعله أكثر أماناً؟ يمكنك إبقاء الجهاز بمكان أكثر أماناً مادياً: مكان يمكنك معرفة إذا ما تم التلاعب به، مثل خزانة مقفلة.

إذا كنت تقوم بإعداد جهاز آمن، فما هي الخطوات الإضافية التي يمكنك اتخاذها لجعله أكثر أماناً؟

يمكنك إبقاء الجهاز بمكان أكثر أماناً مادياً: مكان يمكنك معرفة إذا ما تم التلاعب به، مثل خزانة مقفلة.

يمكنك تثبيت نظام تشغيل يركز على الخصوصية والأمن مثل Tails.قد لا تكون قادراً (أو راغباً) باستخدام نظام تشغيل مفتوح المصدر في عملك اليومي، ولكن إذا كنت فقط تحتاج لتخزين وتحرير وكتابة الرسائل الإلكترونية أو الرسائل المباشرة من جهاز آمن، فإن Tails يعمل بشكل جيد وإعداداته الافتراضية تتميز بمستوى عال من الأمان.

وقد لا يكون امتلاك كمبيوتر إضافي آمن خياراً مكلفاً كما تعتقد. الكمبيوتر الذي يندر استخدامه ويحوي عدداً قليلاً من البرامج لا يحتاج أن يكون سريعاً أو جديداً. يمكنك شراء نتبوك "netbook" قديم بسعر يعادل جزءاً بسيطاً من سعر كمبيوتر أو هاتف حديث. كما أن الأجهزة القديمة تتميز بأن احتمال عمل البرمجيات الآمنة مثل Tails أكبر من احتمال توافقها مع الأجهزة الأحدث.

يمكنك استخدام الجهاز الآمن للحفاظ على النسخة الوحيدة من البيانات السرية. يمكن أن يكون الجهاز الآمن قيماً لعزل وحماية البيانات الخاصة بهذه الطريقة، ولكن عليك أيضاً أن تفكر بالمخاطر الإضافية الذي قد يشكلها الجهاز. إذا قمت بتركيز معلوماتك القيمة على ذاك الجهاز وحده، فسيحوله ذلك إلى هدف بارز. خبئه جيداً، ولا تناقش موقعه ولا تهمل تشفير القرص الصلب بكلمة سر قوية حتى تبقى البيانات غير قابلة للقراءة حتى في حال تمت سرقته.

المخاطرة الأخرى هي أن تدمير هذا الجهاز سيدمر النسخة الوحيدة من بياناتك. إذا كان خصمك سيستفيد من فقدانك لكامل بياناتك فلا تخزنها كلها في مكان واحد، مهما كان آمناً. شفر نسخة واحتفظ بها في مكان آخر.

أعلى مستوى من الحماية من الهجمات أو الرقابة على الإنترنت هو - وببساطة - عدم الاتصال بالإنترنت أصلاً. يمكنك التأكد من أن كمبيوترك الآمن لا يتصل أبداً بشبكة محلية أو لاسلكية WiFi، ونسخ الملفات على الجهاز يتم فقط عبر وسائط مادية مثل الـ DVD أو ذواكر الفلاش USB drive. في حقل أمن الشبكات، يسمى هذا بوجود "ثغرة هوائية" air gap بين الكمبيوتر وبقية العالم. لا يصل سوى قلة من الناس إلى هذا الحد، ولكنه يمكن أن يكون خياراً إذا أردت أن تبقي البيانات التي يندر استخدامك لها ولكنك لا تريد خسارتها أبداً. من الأمثلة على ذلك: مفتاح تشفير تستخدمه فقط للرسائل المهمة (مثل "مفاتيح التشفير الأخرى الخاصة بي لم تعد آمنة")، أو قائمة بكلمات السر أو تعليمات لأشخاص آخرين في حال لم تكن أنت موجوداً، أو نسخة احتياطية من البيانات الخاصة العائدة لشخص آخر عهد إليك بها. في معظم هذه الحالات، انظر في استخدام جهاز تخزين مخفي عوضاً عن كمبيوتر كامل. يمكن لذاكرة فلاش مشفرة ومخبأة في مكان آمن أن تكون بنفس فائدة (أو عدم فائدة) جهاز كمبيوتر متكامل غير متصل بالإنترنت.

إذا كنت تستخدم الجهاز الآمن للاتصال بالإنترنت، تجنب تسجيل الدخول لحساباتك الاعتيادية. أنشئ حسابات مختلفة على المواقع وخدمات البريد الإلكتروني التي تستخدمها للتواصل من هذا الجهاز، واستخدم تور TOR لإخفاء عنوان IP الخاص بك عن تلك الخدمات. إذا كان هناك شخص يتقصد استهداف هويتك على وجه التحديد باستخدام البرمجيات الخبيثة أو فقط يعترض اتصالاتك، فإن الحسابات المختلفة وتور يمكن أن يساعدوا في كسر الرابط بين هويتك وهذا الجهاز على وجه التحديد.

ومن التنويعات على فكرة الجهاز الآمن، هي أن يكون لديك جهاز غير آمن: جهاز تستخدمه فقط عندما تذهب إلى أماكن خطيرة أو تريد تجريب عملية خطيرة. مثلاً، العديد من الصحفيين والناشطين يأخذون معهم "نتبوك" netbook بسيط عندما يسافرون. ذلك الجهاز لا يحوي أياً من بياناتهم أو جهات اتصالهم الاعتيادية أو معلومات بريدهم الإلكتروني عليه، وبالتالي لا يخسرون الكثير في حال تمت مصادرته أو فحصه. يمكنك تطبيق نفس الاستراتيجية للهواتف المحمولة. إذا كنت تستخدم هاتفاً ذكياً، انظر في شراء هاتف رخيص يمكنك التخلص منه للاستخدام عند السفر أو للقيام باتصالات معينة عبره.

آخر تحديث: 
2016-12-01
JavaScript license information